تقرير أممي : 7 مليون و600 الف يمني محتاجون للعلاج من أمراض سوء التغذية

الانباء اونلاين – متابعات :

أكد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية في اليمن   أن نحو 7.6 ملايين شخص في اليمن يحتاجون إلى علاجهم من أمراض سوء التغذية الحاد او تقديم خدمات ضرورية سوء لوقايتهم منه.

ذكر المكتب في احدث  تقرير له عن الحالة الإنسانية في اليمن أن نحو 7.6 ملايين يمني مهددون بأمرض سوء التغذية الحاد من بينهم نحو 2.3 مليون طفل دون سن الخامسة و1.2 مليون امرأة حامل ومرضعة يحتاجون إلى علاج من سوء التغذية الحاد.

وتحدث التقرير عن الوضع الصحي في اليمن وأكد أن قطاع الصحة لم يتلقَ سوى 11 في المئة من التمويل الذي يحتاجه للعام الجاري، في وقت يحتاج فيه 20 مليون شخص للمساعدات الصحية.

مبينا إن 51 في المئة فقط من المستشفيات تعمل بكامل طاقتها، فيما لا يوجد أطباء في 67 مديرية من أصل 333 في اليمن وأن طفلا على الاقل يموت في اليمن كل عشر دقائق بسبب أمراض يمكن الوقاية منها،

وتطرقت الامم المتحدة في تقريرها الى التصعيد العسكري  الذي تشنه مليشيات الحوثي في محافظة مأرب منذ شهر فبراير الماضي وأكدت في هذا السياق أن هذا التصعيد تسبب بنزوح نزوح أكثر من 24800 شخص مؤخرا في مأرب.

مشيرة الى أن أكثر من 133 ألفاً  مدنيا في  مأرب، محتاجون للمساعدات الغذائية، مع استمرار الميليشيات الانقلابية في تصعيدها العسكري ورفضها خطة ومساعي الأمم المتحدة لوقف الحرب.

وبحسب التقرير فإن برنامج الأغذية العالمي استهدف في أغسطس الماضي نحو 469،500 شخص في محافظة مأرب بالمساعدات الغذائية، بينما كان يستعد للتحقق من احتياجات وحالة نحو 133،500 نازح داخلياً أفادت التقارير بأنهم بحاجة إلى مساعدات غذائية في المحافظة.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: