الأمم المتحدة تصف استهدف سوق آل ثابت بصعدة بأنه “تحولا سيئا” للأحداث في اليمن

الانباء اونلاين – متابعات

وصفت الأمم المتحدة،  القصف الذي استهدف سوقا شعبيا بمحافظة صعدة شمالي اليمن،وخلف عشرات القتلى والجرحى في صفوف المدنيين بأنه “تحولا سيئا” للأحداث في البلاد.

وقالت منسقة الأمم المتحدة في اليمن، ليز غراندي، في بيان صدر عنها مساء أمس الثلاثاء، أن”الهجوم المروع على سوق آل ثابت في مديرية قطابر بمحافظة صعدة، أدى إلى مقتل وجرح عشرات من المدنيين الأبرياء بينهم أطفال”.

مبينا أن التقارير الأولية للسلطات الصحية المحلية، تشير إلى مقتل 14 شخصا، بينهم 4 أطفال، وإصابة 26 آخرين بينهم 14 طفلا في الحادثة.

واعتبر البيان ذلك “تحولا سيئا للأحداث”، مشيرا أنه على مدى 3 أشهر ماضية، “انخفض عدد الضحايا المدنيين الذي تم الإبلاغ عنهم في محافظة صعدة”.

وذكر البيان : “هذا تراجع لكل ما عمل الجميع لأجله خلال الأشهر والأسابيع الماضية”.

مؤكدا أن “إنهاء الحرب وقتل المدنيين، يأتي على رأس أهم الأولويات الأممية”، مشددا على “فعل كل ما يلزم، لجلب السلام إلى اليمن”.

وتبادل التحالف العربي والحكومة الشرعية ومليشيات الحوثي” الانقلابية ،الاتهامات بشأن المسؤولية عن قصف استهدف سوقا في منطقة قطابر بمحافظة صعدة الحدودية مع السعودية الإثنين الماضي

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: