اللجنة الوطنية للتحقيق : 73 قتيلا وجريحا في اليمن خلال يناير الماضي

بينهم 11 طفل و6 نساء

الانباء

قالت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان  انها وثقت وحققت في 204 واقعة انتهاكات وقعت خلال شهر يناير الماضي، بينها 62 واقعة قتل وإصابة مدنيين سقط فيها 73 قتيلا وجريح بينهم 11 طفل وست نساء في محافظات مختلفة، كما سقط 23 ضحية مدني بانفجار ألغام وعبوات ناسفة بينهم 7 أطفال، بمحافظات الحديدة وحجة وشبوة ولحج وتعز.

وذكرت اللجنة في بيان صدر عنها انها وثقت ايضا اعتقال تعسفي وإخفاء قسري لعدد 156 مواطن في أمانة العاصمة وذمار وحجة وعمران وصعدة وعدن وتعز ومأرب ولحج والبيضاء، إضافة إلى قتل (16) مواطن خارج نطاق القانون في أمانة العاصمة وإب والحديدة والبيضاء وتعز، وعدد(41) واقعة اعتداء على المؤسسات التعليمية.

وفي إطار أعمال التحقيق الميداني وبالتزامن مع الأحداث الدموية التي شهدتها عدد من المحافظات، قامت فرق اللجنة بالنزول والتحقيق الفوري في الوقائع الأخيرة التي شهدتها أمانة العاصمة، وقصف مسجد في مديرية عسيلان في شبوة، ووقائع استهداف المدنيين في مديريات صالة والمظفر واستهداف مدرسة وطلاب في مديرية مقبنة في تعز، وقصف حي المطار في مدينة مأرب، وواقعة مركز الاحتجاز في مدينة صعدة، إضافة إلى النزول إلى مديريات الحالي والحوك وحيس والدريهمي في الحديدة.

و قامت فرق اللجنة بإجراء مقابلات مع عدد من الشهود والضحايا المصابين ومعاينة أماكن الوقائع ومتابعة جمع المعلومات المتعلقة بتلك الحوادث، كما تابعت اللجنة تأثير الاتساع الأخير لرقعة الحرب على حياة اليمنين وحدوث موجات متجددة من النزوح الاضطراري في الحديدة وشبوة ومأرب والجوف وتعز.

وضمن أعمال تفعيل آليات المساءلة الداخلية عقدت اللجنة لقاءات في مكتبها مع عدد من القيادات الأمنية وقي مقدمتهم مدير مصلحة السجون في الجمهورية ومدير عام شرطة عدن، إضافة إلى تحرير مذكرات لعدد من الجهات منهم وزير الداخلية ووزير الدفاع ومحافظ تعز ومحافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية ومدير استخبارات المنطقة الثانية، وعدد من القيادات الأمنية والعسكرية في محافظات لحج وتعز وعدن ومأرب.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: