برلمانيون اوروبيون: جرائم مليشيات الحوثي تعد انتهاكاً صارخاً للقانون الإنساني الدولي

الانباء اونلاين – وليد الجبر :

اكدد برلمانيون اوروبيون، ان الجرائم الوحشية والمروعة  التي ترتكبها مليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من ايران بحق المدنيين اليمنيين تعد انتهاكاً صارخاً للقانون الإنساني الدولي

جاء ذلك خلال ندوة حقوقية عقدت اليوم في البرلمان الاوروبي  نضمها مجموعة حزب الشعب الأوروبي (كتلة يمين الوسط EPP) بعنوان “انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن”،

وتحدث في الندوة البرلمانيون فولفيو ماتشللو، واندريا كاروبو، و آنا سينزيا بونفريسكو ،و جوزيبي فيراندينو، و لوسيا فولو، و اسابيلا ادينولفي، ومستشار البرلمان الاوروبي لشؤون الشرق الاوسط الدكتورة منال المسلمي، ونائبة بالبرلمان الاوروبي عضو في لجنة حقوق المرأة والمساواة بين الجنسين إيزابيلا توفاجليري، وعضو لجنة البيئة والصحة العامة وسلامة الغذاء لويزا ريجيمنتي

واستعرضوا سلسلة من  الجرائم والانتهاكات التي ارتكبتها المليشيات الحوثية بحق المدنيين في اليمن خاصة في محافظتي مأرب وتعز وتسببت في نزوح الالاف المدنيين وإلحاق أضرار بالبنية التحتية المدنية مثل المستشفيات والمدارس

بالاضافة الى  الانتهاكات الحوثية التي طالت النساء في مناطق سيطرة المليشيات فضلا عن جريمة حرق اللاجئين الأفارقة في صنعاء مؤكدين ان كل تلك الجرائم  تعد انتهاكاً صارخاً للقانون الإنساني الدولي

واوضح اعضاء البرلمان الاوروبي،أن النساء في المناطق التي تسيطر عليها المليشيات الحوثية وفي كل مناطق النزاع في اليمن هن الفئة الأكثر تضرراً وضعفا مما يؤكد  حاجة النساء للحماية والعمل على الدعم النفسي…مشددين على ضرورة العمل عن كثب مع الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان لتمكين المرأة وحمايتها وكذلك دعم كفاحها من أجل حقوقها.

من جانبها ، رحبت رئيس الائتلاف اليمني للنساء المستقلات الدكتورة وسام باسندوة، بقرار الاتحاد الأوروبي رقم 420/2022 ، الذي ضم مليشيات الحوثي ضمن المجموعات الخاضعة لعقوبات لتهديد الأمن والسلام والاستقرار في اليمن..

واشارت إلى الجرائم التي ارتكبها الحوثيون بحق النساء والأطفال مثل العنف الجسدي والجنسي وتجنيد الأطفال واستخدام العنف ضد الأقليات..معبرة عن شكرها لحزب الشعب الأوروبي (كتلة يمين الوسط EPP) على تنظيم الندوة وتسليط الضوء على واقع انتهاكات حقوق الانسان في اليمن.

وتطرقت باسندوة، الى الجرائم المروعة والانتهاكات الجسيمة التي ترتكبها المليشيات الحوثية المدعومة ايرانيا ضد ابناء الشعب اليمني منذ انقلابها على الشرعية الدستورية وماخلفته من مآسي ومقتل واصابة الالاف من المدنيين في مختلف المحافظات بينهم نساء واطفال، ناهيك عن ما احدثته المليشيات من دمار في البنية التحتية لاسيما المدارس والمستشفيات والطرق ومنازل المدنيين.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: