القوات الرئاسية تسيطر على معسكري جبل حديد و 20 من أيادي الإنفصاليين ..آخر تطورات أحداث عدن

سقوط قتلى وجرحى بينهم مدنيين

الانباء اونلاين – عدن

أكدت مصادر عسكرية في العاصمة المؤقتة عدن تمكن قوات الحماية  الرئاسية مساء اليوم من السيطرة على معسكري جبل حديد ومعسكر 20 التابعين لقوات الحزام الامني التابع للمجلس الانتقالي الجنوبي بعد مواجهات عنيفة مع تلك المليشيات الانفصالية انتهت بسقوط

وذكرت المصادر ان اللواء الاول حماية رئاسية سيطر على  معسكر 20 التابع لمليشيات الحزام الأمني في مديرية كريتر بعد أن تمكن  من دحر عناصرها وواصل ملاحقتهم  الى نقطة العقبة الفاصلة بين كريتر والمُعلا.

في حين تمكن أفراد اللواء الثالث حماية رئاسية من السيطرة على  معسكر جبل حديد الاستراتيجي في مديرية خور مكسر بعد معارك عنيفة مع المليشيات الانفصالية انتهت بسقوط المعسكر بأيدي القوات الرئاسية

و سقط عدد من القتلى والجرحى بينهم مدنيين خلال تجدد الاشتباكات بين قوات الوية الحماية الرئاسية والمليشيات الانفصالية في العاصمة المؤقتة عدن.

وذكرت مصادر محلية في مدينة عدن ان الاشتباكات تجددت مساء اليوم بعد محاولة المليشيات الانفصالية التابعة لما يسمى “المجلس الانتقالي” الهجوم على إحدى الحواجز الأمنية التابعة لقصر المعاشيق ثم دارت بالقرب من البنك الأهلي في مديرية كريتر

قبل أن تمتد وتتسع رقعتها الى مديرية خور مكسر وجبل حديد مستخدمة كافة الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والقذائف الصاروخية بحسب المصادر المحلية

مؤكدة سقوط عدد من القتلى والجرحى من الطرفين سقطوا  بالاضافة الى مدنيين سقطوا في تلك الاشتباكات بينهم  طفلة اصيبت أثناء مرورها في الشارع وقت الاشتباكات و شاب قتل اثناء محاولته انقاذها .

وكانت الحكومة الشرعية قد حمّلت، المجلس الانتقالي مسؤولية التصعيد المسلح في العاصمة المؤقتة عدن، وما يترتب عنه من نتائج وعواقب وخيمة تهدد أمن وسلامة المواطنين والأمن والاستقرار بشكل عام.

وأكدت الحكومة -في بيان صادر عنها نشرته وكالة “سبأ”- رفضها التصرفات اللامسؤولة من جانب مجاميع المجلس الانتقالي والتي وصلت إلى حد استخدام السلاح الثقيل ومحاولة اقتحام مؤسسات الدولة ومعسكرات الجيش

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: