وفاة شاب معتقل في سجون الحوثيين في حجة تحت التعذيب

الانباء اونلاين – حجة

توفي شاب معتقل في سجون مليشيات الحوثي الانقلابية في محافظة حجة تحت التعذيب الشديد الذي تعرض له في معتقله منذ اختطافه قبل ثلاثة اشهر.

وأكدت مصادر محلية في محافظة حجة إن الشاب رامي حسن غازي (24 عام) قتل تحت التعذيب الشديد في سجن ما يسمى “الامن الوقائي” التابع للمليشيات الانقلابية بمحافظة حجة، وذلك بعد ثلاثة أشهر من اختطافه.

وفي تعليقه على الجريمة أدان وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني، اليوم جريمة قتل الشاب رامي غازي (24 عام) تحت التعذيب الشديد الذي تعرض له في معتقله في محافظة حجة طوال فترة اختطافه

مؤكدا ، انها من جرائم الحرب والجرائم ضد الانسانية، التي ترتكبها المليشيات الحوثية الارهابية بحق آلاف الاسرى والمختطفين في معتقلاتها الغير القانونية حيث يتعرضون فيها لابشع صنوف التعذيب النفسي والجسدي

واوضح الوزير الارياني ان هذه الجريمة النكراء ليست الاولى من نوعها ولن تكون الاخيرة في ظل التساهل الدولي مع مليشيات الحوثي، بعد ان فارق مئات الاسرى والمختطفين الحياة في معتقلاتها تحت وطأة التعذيب، قبل ان يعادوا لاسرهم جثث هامدة، وتم التمثيل بها بطريقة وحشية.

مطالبا المجتمع الدولي والامم المتحدة والمبعوثين الاممي والأمريكي لفتح تحقيق عاجل وشفاف في تلك الجرائم، والتعجيل بخطوات تبادل كافة الاسرى والمختطفين في معتقلاتها على قاعدة الكل مقابل الكل دون قيد او شرط.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: