وكالة «رويترز» تتنصل عن دفع مستحقات أحد أقدم مراسليها وأسرته تهدد باللجوء إلى القضاء الدولي

الانباء اونلاين- متابعات:

اتهمت أسرة مراسل وكالة “رويترز” في اليمن، الصحفي الراحل محمد مخشف، قيادة الوكالة بـ”التنصل” عن الإيفاء بدفع كامل مستحقاته خلال فترة عمله معها كمراسل لها في اليمن لأكثر من نصف قرن.

وقالت أسرة الصحفي الراحل مخشف ، في بيان نشره نجله الصحافي ذو يزن مخشف، على صفحته في موقع”فيسبوك” الجمعة ،إن وكالة رويترز لم تدفع مستحقات نجلها الراحل محمد مخشف نظير عمله معها الممتدة لنصف قرن

وأضافت : كما لم تمنحه “التكريم المعنوي الذي يستحقه أخلاقياً ومهنياً وإنسانياً” باعتباره أحد أقدم مراسليها بعد أن عمل معها لأكثر من خمسين عاماً، حتى أصبح جزءاً من تاريخها..مهددة باللجوء إلى القضاء الدولي لمقاضاة الوكالة العالمية  اذا لم توفي بكامل حقوقه المادية والمعنوية

وطالبت أسرة الصحفي مخشف في بيانها من نقابة الصحافيين اليمنيين وكل المنظمات الحقوقية والإنسانية والمنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان، في اليمن وخارجه، بالتضامن معها ، ومطالبة وكالة رويترز بدفع مستحقات نجلها الراحل،

مشيرة الى أنها لن تتورع عن اللجوء للقضاء الدولي لاسترداد كافة حقوق نجلها  من وكالة رويترز بعد فشل كل مساعيها للتواصل مع المسؤولين في الوكالة منذ اكثر من عام .

وكان الصحافي اليمني المخضرم  محمد مخشف قد رحل في الثاني من مايو/ أيار من العام الماضي عن عمر 74 عاماً، بعدما غطى أخبار اليمن لصالح “رويترز” على مدى عشرات السنين.

واعتبرته قيادات سياسية واعلامية يمنية حينها بأنه “رمزاً وطنياً” من اهم الرموز الإعلامية البارزة في الساحة اليمنية ورائدا من أبرز روّاد الصحافة اليمنية،الذي يحظي بتقدير الجميع.

ويوم الخميس الماضي كرمت جامعة الدول العربية الصحفي الراحل محمد مخشف والصحفي فضل الشبيبي والصحفي الشهيد احمد الحمزي بجوائز التميز الاعلامي العربي خلال الدورتين الخامسة والسادسة للجائزة على هامش اجتماعات الدورة العادية ال ٥٢ لمجلس وزراء الإعلام العرب.

حيث فاز الصحفي الرحل محمد  مخشف بالجائزة الخاصة بالرعيل الأول من مؤسسي وكالات الانباء العربية، بينما فاز الصحافي فضل الشبيبي بالجائزة الخاصة بافضل مراسل اخباري في مناطق النزاع، ومنحت الجائزة الثالثة للشهيد الصحافي أحمد صالح الحمزي الذي استشهد أثناء تأدية واجبه في تغطية هجوم المليشيا الحوثية على محافظة البيضاء.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: