مأرب : ندوة توصي بتضمين مخاطر الأمامة على الثورة  في المناهج الدراسية

الانباء اونلاين – مأرب :

أوصت ندوة فكرية اقيمت اليوم بجامعة إقليم سبأ بمحافظة مأرب، بضرورة تضمين أخطار فكرة ومشروع مخلفات الأمامة على الثورة اليمنية ومكتسباتها الوطنية والهوية الوطنية في المناهج الدراسية.

مشددة على ضرورة توعية الأجيال بجرائم الامامة بحق الشعب اليمني في مختلف المراحل منذ قدوم الهادي الرسي الى اليمن وحتى انقلاب مليشيا الحوثي وبدعم ايراني.

كما أوصت الندوة التي نظمها قسم العلوم السياسية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية تزامناً مع الاحتفاء بأعياد الثورة تحت شعار( 26 سبتمبر و14 أكتوبر ثورتي شعب وميلاد وطن)، بسن تشريع قانوني يجرم فكرة الامامة السلالية العنصرية،

وأكدت بأن الإمامة قد حرّفت العقيدة الإسلامية الصحيحة وسخرت الدين لإخضاع الشعب اليمني، لرغبات الأئمة وبما يتماشى مع مصالحهم ..داعية الى نشر التوعية بأهداف ثورتي سبتمبر وأكتوبر وقيمها الانسانية وتفهيم معانيها للاجيال.

وكرست أوراق الندوة التي حضرها نائب رئيس الجامعة للشؤون الدراسات العليا الدكتور حسين الموساي وعميد كلية الآداب الدكتور صالح الذيب وعدد من القادة ومدراء العموم و الباحثين والطلاب، لاستعراض أوضاع الشعب اليمني قبل ثورتي 26سبتمبر و14 أكتوبر

وتطرقت الى الاحداث التي سبقت الثورتين من نضال للشعب اليمني وما شهدته مراحل النضال من حركات وثورات للتخلص من الحكم الأمامي الكهنوتي والاستعمار البريطاني البغيض والظالم على مدى عقود.

وتناولت  نشأة النظام الجمهوري ومراحل تطوره قبل تحقيق الوحدة وبعدها وأهم الإنجازات التي تحققت والإخفاقات التي رافقته وأوصلت اليمن إلى الواقع المرير الذي يعانيه حاليا ومكنت مخلفات الإمامة بالعودة من جديد والاطلال برأسها ومشروعها الظلامي متمثلة بمليشيا الحوثي

مشيرة الى أن المليشيات تسعى إلى اعادة اليمن إلى مجاهيل التاريخ وبدعم ايراني واجندتها التي تتجاوز اليمن لزعزعة الامن والاستقرار في المنطقة ودول الجوار وممرات الملاحة الدولية خدمة للاجندة الايرانية التوسعية.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: