إدانات حقوقية واسعة للمجزرة الحوثية المروعة بحق الاطفال في مستشفى الكويت بصنعاء

الانباء اونلاين – ستوكهولم :

أدانت منظمات حقوقية يمنية اليوم مجزرة مليشيات الحوثي الارهابية بحق الطفولة في اليمن والتي راح ضحيتها 21  طفلا من مرضى اللوكيميا في مستشفى الكويت بصنعاء.

حيث أدان المنتدى السويدي للحقوق والتنمية والائتلاف اليمني للنساء المستقلات في بيان مشترك صدر عنهما اليوم  هذه المجزرة الخوثية الناجمة عن حقن الاطفال المرضى بدواء منتهي الصلاحية محذرة من تكرار هذا المجزرة المروعة مع وجود 30 طفلاً في العناية المشددة مستشفى الكويت بصنعاء.

وأكد البيان أن هذه من الجرائم التي تستدعى الوقوف عليها دوليا ومعاقبة مليشيات الحوثي كونها جريمة تأتي ضمن سياسة ممنهجة لتدمير القطاع الصحي في اليمن، وتهجير الكوادر الصحية، ونهب المساعدات الاغاثية للقطاع الصحي واستغلالها لثراء قيادات المليشيا بعد تكديسها وانتهاء صلاحيتها مما ينتج عنه ضحايا من الشعب اليمني بشكل يومي.

معتبرا ان تبرير مليشيا الحوثي لجريمتهم النكراء بحق الأطفال وارجاعها إلى الحصار المدعى كذبا وزورا هي جريمة لا تقل عن جريمة المجزرة التي ارتكبتها بحق الطفولة في اليمن، بعد ان ثبت تلاعبهم بالأدوية وفسادهم.

وطالب المنتدى السويدي للحقوق والتنمية والائتلاف اليمني للنساء المستقلات المجتمع الدولي والمنظمات الدولية المعنية بتحمل مسؤولياتهم في هذه الجريمة.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: