المناطق العسكرية الثالثة والسادسة والسابعة تحتفل بتخرج دفعات جديدة من منتسبييها 

الانباء اونلاين-  مأرب :

احتفلت قيادات المناطق العسكرية الثالثة والسادسة والسابعة اليوم الثلاثاء، بتخرج دفعات جديدة من منتسبييها في عدة دورات عسكرية

فقد احتفلت المنطقة الثالثة بتخرج الدفعة الثانية أساسيات مهارات قتالية وذلك بحفل شهد مناورات قتالية هجومية ضد أهداف افتراضية، استعرض خلالها المتخرجون المهارات العسكرية العالية والنوعية التي اكتسبوها خلال فترة التدريب.

و هنأ قائد المنطقة العسكرية الثالثة اللواء الركن منصور ثوابة، الخريجين بأعياد ثورتي 26 سبتمبر و14 أكتوبر المجيدتين.. مؤكدًا على ضرورة حماية أهداف الثورتين، وبذل الغالي، والرخيص في حماية مكتسباتهما..مشيداً بالمستوى المهاراتي والقتالي لخريجي الدورة التدريبية، حاثًا القائمين على التدريب بذل مزيد من الجهود في سبيل التدريب والتأهيل.

ومن جانبه، أكد قائد المدرسة القتالية العميد توفيق عُبيد، أن أبطال الجيش الوطني يتمتعون بكفاءة قتالية متميزة وقدرات ومهارات عالية تمكنهم من مواجهة مليشيا الحوثي العنصرية التي لا تؤمن بالسلام..مشيداً بدعم قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان وقيادة المنطقة العسكرية الثالثة لجهود التدريب والتأهيل لقوات المدرسة القتالية.

من جانبهم، أكد الخريجون الالتزام بالوفاء لأبطال ومناضلي ثوار سبتمبر، وأكتوبر وحماية أهداف الثورتين المجيدتين..مؤكدين استعداهم تقديم التضحيات في سبيل الدفاع عن الجمهورية والمكتسبات الوطنية.

في سياق متصل شهد رئيس هيئة الأركان العامة قائد العمليات المشتركة الفريق الركن صغير بن عزيز، اليوم، حفل تخرج دفعات جديدة من دورات قيادة كتائب من منتسبي المنطقتين العسكريتين السادسة والسابعة.

وهنأ رئيس هيئة الأركان العامة المتدربين بمناسبة تخرجهم.. ناقلاً للجميع تهاني القيادة السياسية والعسكرية ممثلة بفخامة رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد العليمي وأعضاء المجلس بأعياد الثورة اليمنية المباركة، وتحيات وتقدير قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان.

وأشار رئيس الأركان، إلى أهمّية هذه الإنجارات التي تأتي تزامناً مع احتفالات الشعب اليمني بأعياد الثورة اليمنية الخالدة، وضمن خطط العام التدريبي والقتالي 2022م..مثمناً جهود هيئة التدريب والتأهيل في مجال تدريب وتأهيل منتسبي المؤسسة العسكرية وبرامجها المنهجية لرفع قدرات أبطال الجيش الوطني في مختلف المجالات القيادية والتأهيلية والتخصصية.

وأكد الفريق بن عزيز، وعي القوات المسلحة بالقوانين الدولية الإنسانية وقواعد الاشتباك..مؤكداً أن الجيش الوطني جيش نظامي ويعمل بكل قوة من أجل حماية بلده وفق دستور الجمهورية اليمنية والقوانين النافذة والقوانين والاعراف الدولية بخلاف المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران التي تحمل مشروع الخراب والدمار للشعب اليمني.

 

 

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: