انتحار سجينة في أحد سجون المليشيات الحوثية بصنعاء وناشطة حقوقية تكشف الأسباب

الانباء أونلاين – متابعات:

كشفت رئيسة رابطة حماية المعنفات والناجيات من سجون الحوثي، نورا الجروي، عن اقدام سجينة في أحد سجون مليشيات الحوثي الانقلابية في العاصمة صنعاء على الانتحار يوم الاربعاء الماضي.

وذكرت الناشطة الجروي في تغريدة نشرتها أمس في حسابها الرسمي على موقع توتير “إن السجينة “عائشة المطري”، إحدى نزيلات قسم النساء في السجن المركزي بصنعاء أقدمت على الانتحار؛ بقطع احدى شرايينها  مؤكدة أن إدارة السجن تعمدت التكتم على الحادث.

وأوضحت أن هذا  الأمر الذي وصفته بالجلل حدث بسبب التعذيب والتنكيل الذي تعرضت له من قبل  المشرفة الحوثية المسؤولة عن قسم النساء في السجن المركزي بصنعاء المدعوة أم الكرار مؤكدة أن إدارة السجن تعمدت التكتم على الحادثة.

وأضافت في تغريدة أخرى أن قسم النساء في السجن المركزي بصنعاء يكتض بمئات السجينات ويواجهن فيه شتى صنوف التعذيب الجسدي والترهيب النفسي ..مذكرة العالم بمصير الممثلة وعارضة الأزياء اليمنية ‎انتصار الحمادي التي لاتزال مغيبة في سجون الحوثيين منذ عامين

ونددت رئيسة رابطة حماية المعنفات والناجيات من سجون الحوثي بصمت المجتمع الدولي تجاه ماتتعرض له المعتقلات في سجون الحوثي بالقول :لم نسمع إدانة من مكتب المبعوث الأممي والمنظمات الدولية لما تتعرض له انتصار ومئات النساء معها من انتهاكات وجرائم في سجون الحوثيين

داعية اللجنة الدولية للصليب الاحمر وكافة المنظمات الدولية الى زيارة هذا السجن والاطلاع على وضع السجينات فيه واصفة  ما يحدث في السجن بأنها كارثة إنسانية بكل ما تعنيه

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: