البركاني يطلع السفراء العرب لدى الامم المتحدة في جنيف على جرائم وانتهاكات  مليشيات الحوثي 

الانباء أونلاين – جنيف  :

اطلع رئيس مجلس النواب، الشيخ سلطان البركاني، اليوم السفراء المندوبين العرب لدى المقر الأوروبي للامم المتحدة في جنيف على ابرز الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها مليشيات الحوثي الانقلابية بحق ابناء الشعب اليمن بشكل يومي منذ اكثر من ثمان سنوات

وقال البركاني خلال لقائه بالمندوبين بحضور نائب رئيس المجلس محمد الشدادي  :ندخل العام الثامن بآلام وأحزان كبيرة وبفقدان لآمال السلام لأن من شعاره الموت لا يمكن أن يكون  خياره السلام وبالتالي فأن ميلشيات الحوثي قد عمدت على إفشال الهدنة، وارتكابها خروقات تجاوزت الحصر واستمرار تصعيدها العسكري.

مستعرضا حجم المأساة والظلم التي يعيشها أبناء الشعب اليمني جراء الانتهاكات التي ترتكبها مليشيا الحوثي وممارساتها العبثية في شتى مجالات الحياة على نحو يكشف همجيتها ودمويتها واجرامها بحق اليمنيين.

واوضح البركاني بأن الجرائم الحوثية والأفكار الارهابية المستوردة من إيران والبعيدة عن ثقافة اليمنيين وهويتهم التاريخية والحضارية، وتدميرهم للقيم والثقافة والديموقراطية ومصادرة حرية المرأة والتنقل، وحرية الصحافة التي كانت قائمة في السابق ..

مؤكدًا أن كل هذا صار حديثًا عن الماضي ولم يعد يوجد على الأرض اليمنية سوى الموت والارهاب بمختلف صوره وأشكاله وأخرها الطائرات المسيرة في عدن وضرب مطار عدن أثناء عودة رئيس الوزراء والحكومة، وقصفهم المستمر على محافظة تعز وسجنهم للناشطين والسياسيين، وتجنيد الأطفال وقتل الأفارقة اللاجئين واجبار من تبقى منهم على القتال، وإعدام القُصر بصورة وحشية لا تمت للبشرية بصلة.. مشيرًا بأنهم لا يرقبون في مؤمن ٍ إلاً ولا ذمة.

واضاف : نتحدث عن هدن مفقودة يأس منها اليمنيون الذين يعانون الأمرين أمام مأساة تزداد كل يوم ولا حدود لها على الاطلاق وان الأصابع التي تحرك الحوثي من خارج اليمن لن تقف عند حدود معينه بل تجاوزت الحدود اليمنية بعدوانها السافر والعابر للحدود على دول الجوار وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة..

مؤكدًا بأن إيران تقدم الدعم من الوجبة إلى الصاروخ إلى الطائرة للحوثيين وتقاتل على الأرض اليمنية وتستهدف الخليج وأمن المنطقة واستقرارها وأمن البحر الأحمر.

وشدد رئيس مجلس النواب على ضرورة تضافر الجهود العربية في كافة المستويات لمواجهة المشروع الإيراني التخريبي ومزيد من الوقوف مع القضية اليمنية في مختلف المحافل الدولية ..

وأشاد بالدور الريادي والتاريخي والاخوي الذي يضطلع به تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية، ودولة الامارات العربية المتحدة، ودماء الشهداء التي بذلت من قبل الاشقاء في المملكة العربية السعودية ودولة الامارات ، والمغرب، والسودان والتي سجلت تاريخاً عطراً ومواقف مشرفة اختلطت فيها دماء الجنود البواسل بدماء أبطال القوات المسلحة، وبالموقف العربي الموحد الداعم لليمن وحكومته الشرعية ووقوف الدول العربية الى جانب وحدة وأمن واستقرار اليمن .

معتبرا أن تلك التضحيات قد جسدت أرفع قيم الأخوة، وأسمى معطى من معطيات النجدة والنخوة في مواجهة ميليشيات الحوثي.

من جانبه تطرق نائب رئيس المجلس محمد الشدادي إلى مستجدات الاوضاع في اليمن مطالبًا السفراء العرب بتوحيد الموقف في حل القضية اليمنية التي دخلت عامها الثامن ودفعنا فيها كل غالي، مشيرًا بضرورة توضيح ماهو قائم على الأرض اليمنية امام الدول الغربية.

بدورهم أبدى  السفراء العرب مشاطرتهم اليمنيين مخاوفهم ومعاناتهم التي يعيشونها والتي تحدث بها رئيس المجلس .. مؤكدين أنهم يتابعون كل ماتمر به اليمن من صعوبات وإشكاليات .. متمنين أن يعود الشعب اليمني إلى إعادة الاعمار وأن ينعم بالأمن والاستقرار  ..

وأعلنوا تضامنهم الكامل مع القضية اليمنية التي تمثل أولوية رئيسية وتشكل هم وهاجس اول للمجموعة وأكدوا دعم بلدانهم للجهود الدبلوماسية التي تبذلها اليمن للبحث عن فرص إحلال السلام والدفع قدماً بالعملية السياسية واستعادة الأمن والاستقرار في اليمن والحفاظ على وحدة وسيادة وسلامة اراضيه ..

مجددين وقوفهم الى جانب الشعب اليمني، واستعدادهم للتنسيق المستمر من أجل خدمة القضية اليمنية وتعزيز حضورها في كافة المحافل الدولية.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: