البركاني يحذر من مخاطر تشطير اليمن وامريكا وبريطانيا تدينان أحداث عدن

الانباء اونلاين – متابعات

حذر رئيس مجلس النواب سلطان البركاني من مخاطر أي محاولات لتقسيم أو تشطير اليمن وما سينتج عنها من آثار وتداعيات ستنعكس سلبا على المستوى المحلي والإقليمي.

وتأتي تحذيرات رئيس مجلس النواب ، بعد ساعات من سقوط معسكري القوات الخاصة والشرطة العسكرية ومعسكر قوات النجدة في مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين بأيدي مليشيات الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي المدعوم من الامارات

وقال البركاني خلال استقباله سفيري المملكة المتحدة مايكل آرون والقائم بأعمال السفير الأمريكي لدى اليمن جنيد منير ” ان هذه الأعمال تخدم بالدرجة الأولى توجه ومشروع مليشيا الحوثي الإنقلابية والمشروع الإيراني في المنطقة ” بحسب وكالة سبأ

واستعرض البركاني التطورات على الساحة اليمنية وفي مقدمتها الأحداث الأخيرة التي شهدتها محافظتي عدن وابين.. وأشار الى الجهود التي تبذلها القيادة السياسية لتجاوز ما جرى

.. مشيدا بالدور الذي تقوم به السعودية لاحتواء وإنهاء تداعيات التمرد على الدولة في المحافظتين من قبل ميليشيا ما يسمى بالمجلس الانتقالي.

وأكد أن ما يجري في محافظة أبين هو محاولة لتعطيل الجهود الكبيرة التي تقوم بها المملكة العربية السعودية لاحتواء الوضع بمحافظة عدن.

وشدد البركاني على ضرورة أن تضطلع الأمم المتحدة ومجلس الأمن والدول الراعية للسلام بمسؤولياتها تجاه ما يحدث في اليمن..

لافتا الى ضرورة قيام المبعوث الأممي لليمن بتحريك العملية السياسية بصورة فاعلة وتحديد فترة زمنية لتنفيذ الاتفاق بشأن الحديدة وإنهاء معاناة اليمنيين جراء الممارسات التي تقوم بها المليشيا الإنقلابية.

من جانبهما أكدا السفيران الأمريكي والبريطاني اهتمام بلديهما البالغ بالشأن اليمني وموقفهم الثابت مع وحدة اليمن و أمنه واستقراره.

وعبرا عن إدانتهما لما حدث في محافظة عدن، مؤكدان مواقفهما الثابتة إلى جانب الشرعية الدستورية وإنهاء الانقلاب الحوثي واستعادة مؤسسات الدولة.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: