الصحة العالمية تحذر من دواء ملوث يستخدم في اليمن ولبنان ويتسبب بالوفاة «تعرف عليه»

الانباء اونلاين – متابعات:

حذرت منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة من وجود دفعة من دواء ملوث يستخدم في علاج السرطان وأمراض المناعة الذاتية، موجودة في اليمن و لبنان.

وقالت المنظمة الأممية في بيان نشرته في موقعها الرسمي الثلاثاء : بأنه تم العثور على دفعة ملوثة من منتج ميتوتريكسات عيار 50 ملغ في اليمن ولبنان بعد ظهور آثار ضارة على أطفال مرضى يتلقون هذا الدواء المنصنف ضمن قائمة المنظمة النموذجية للأدوية الأساسية،ويوصف لعلاج السرطان وأمراض المناعة الذاتية.

واوضحت أن السلطات الصحية في البلدين الذي يتواجد فيها هذا الدواء الملوث – وهو علاج كيميائي كابت لجهاز المناعة- أجرت اختبارات ميكروبيولوجية على عينة منه، وكشفت النتائج عن وجود نوع من البكتيريا يسمى “الزائفة الزنجارية” وهو ما يدل على تلوث المنتجات.

مبينة أن عدوى الزائفة الزنجارية التي تصيب مجرى الدم يمكن أن تؤدي إلى الوفاة ويمكن لأي منتج ملوث بها يحقن مباشرة في الجسم، أن يشكل مخاطر شديدة على المرضى.

وكشفت منظمة الصحة، إن الشركة المصنعة لهذا المنتج أكدت لها، أن المعلومات المتعلقة برقم الدفعة الملوثة وتاريخ تصنيعها وانتهاء صلاحيتها المشار إليها في التنبيه مطابقة لما يرد في سجلاتها الداخلية، إلا أنها لم تحصل حتى الآن على عينات من المنتجات المشتبه فيها لكي تجري عليها اختباراتها التأكيدية”.

ونوهت الى أنه “كان من المفترض أن يتم بيع هذه الدفعة حصريا في الأسواق الهندية وأن الكمية الموجودة في لبنان واليمن تم استيرادها من خارج سلسلة التوريد المنظمة، لذا فإن شركة التصنيع لا يمكنها أن تضمن سلامة المنتج”.

وشددت منظمة الصحة العالمية في بيانها على ضرورة تكثيف العمل للكشف عن جميع المنتجات الملوثة وسحبها من التداول، وزيادة المراقبة على الأسواق ورفع مستوى الترصّد لسلاسل التوريد للأدوية …داعية السلطات الصحية المختصة في البلدان والأقاليم التي يُحتمل تأثرها بهذا المنتج بإخطارها فورا، في حال اكتشاف هذا المنتج في أسواق بلدانها.

وحثت المنظمة شركات التصنيع على إجراء اختبارات للكشف عن أي تلوث ميكروبي قبل إصدار دفعات المنتجات النهائية للاستخدام كما حثت الشركات المستورة على ضرورة الحصول على الأدوية من خلال موردين معتمدين ومرخّصين، والتحقّق بعناية من أصالة المنتجات وحالتها المادية.

وخلال الاشهر الماضية، توفي العشرات من الأطفال المصابين بمرض السرطان، إثر تناولهم دواء ملوث صرفته وزارة الصحة التابعة لحكومة المليشيات الحوثية(غير معترف بها) في أحد مستشفيات  العاصمة صنعاء.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: