بعد وصول وفد الانتقالي إلى جدة ..الحكومة: لا حوار مع الانقلابين قبل الانسحاب والتسليم

الانباء اونلاين – متابعات

جددت وزارة الخارجية اليمنية ، اليوم الإربعاء،  رفض الحكومة الشرعية المشاركة في  أي حوار مع المجلس الإنتقالي الجنوبي قبل الانسحاب من كافة المواقع والمؤسسات الحكومية التي سيطرت عليها مليشيات الحزام الامني التابعة للمجلس الانتقالي في عدن إثر انقلابه العسكري على الشرعية الاسبوع الماضي .

ونقل حساب وزارة الخارجية في تويتر عن نائب وزير الخارجية والقائم باعمال الوزير السفير محمد الحضرمي القول : نجدد الترحيب بالدعوة من الاشقاء في المملكة العربية السعودية، الا اننا لن نشارك في اي حوار مع الانتقالي ألا بعد امتثاله لما ورد في بيان التحالف والانسحاب من المواقع التي تم الاستيلاء عليها، بالإضافة إلى تسليم السلاح وعودة القوات الحكومية وإيقاف كافة الانتهاكات.

وأكد السفير الحضرمي أن الحكومة بصدد التحرك لاتخاذ الإجراءات اللازمة وفقا لما يخوله القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة لضمان إيقاف الدعم الاماراتي للمجلس الانتقالي والذي مكن عملية التمرد المسلح في عدن وابين.

وتأتي تصريحات نائب وزير الخارجية بعد وصول وفد المجلس الانتقالي الجنوبي مساء امس الثلاثاء الى مدينة جدة برئاسة رئيس المجلس عيدروس الزبيدي للمشاركة في حوار مرتقب ترعاه المملكة العربية السعودية بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي وذلك استجابة لدعوة وجهتها وزارة الخارجية السعودية للطرفين الاسبوع الماضي

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: