عمّان: ورشة عمل تناقش آليات واستراتيجيات وتحديات ملاحقة منتهكي حقوق الانسان في اليمن

الانباء اونلاين – عمان

ناقشت ورشة عمل افتتحت اليوم في العاصمة الأردنية عمّان،  أهم الآليات والاستراتيجيات وابرز التحديات لملاحقة انتهاكات القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان” في  اليمن.

يشارك في الورشة على مدى ثلاثة أيام أعضاء اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان ورئيس هيئة التفتيش القضائي وممثلين عن السلطة القضائية وذلك ضمن برنامج دعم اللجنة  الذي ينفذه المركز الدولي للعدالة الانتقالية بتمويل من الخارجية الهولندية

تناقش، أبرز التحديات التي يواجهها القضاء واللجنة الوطنية في مجال تحقيق العدالة الانتقالية، آليات المحاسبة واستراتيجيات التقاضي والملاحقة القضائية وطرق توفير المحاسبة في عمليات العدالة الانتقالية .

بالإضافة إلى مواضيع تحضير ملفات التقاضي المتعلقة بالاحتجاز التعسفي والوفاة والتعذيب أثناء الاحتجاز ونوع الأدلة التي يجب جمعها وكيفية تقديمها، وإدراج الجرائم الدولية في لوائح الاتهام المحلية.

وخلال افتتاح الورشة القيت عدد من الكلمات ألقاها وزير العدل القاضي بدر العارضة والمحامي العام للجمهورية القاضي فوزي سيف، ونائب رئيس اللجنة الوطنية القاضي حسين المشدلي والمدير التنفيذي للمركز الدولي للعدالة الانتقالية آنا ميريام، ومدير برنامج اليمن في المركز الدولي نور البجاني.

وأكدت الكلمات على أهمية تعزيز حقوق الإنسان في اليمن والبدء بالمحاكمات من خلال قضاء متخصص ومؤهل، والاستمرار في دعم جهود اللجنة الوطنية ومساعيها في تحقيق المساءلة وإنصاف الضحايا.

بدورها اشادت نائب سفير المملكة الهولندية لدى اليمن ماريكا ويردا، بجهود اللجنة خلال 7 سنوات في التوثيق التام للانتهاكات والوصول للضحايا وأكدت استمرار  دعم حكومتها للجنة الوطنية وانشطتها في توثيق الانتهاكات في اليمن

وأشارت الى أهمية دعم كل السبل التي من شأنها أن تحقق السلام العادل والشامل في اليمن معتبرة أن تحقيق العدالة وتوثيق الانتهاكات تعد من أولويات سياسات مملكة هولندا،

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: