بن مبارك يؤكد للسفرين الفرنسي والروسي : ليس لدينا شريكا حقيقيا يؤمن بالسلام

الانباء اونلاين – الرياض:

أكد وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور أحمد عوض بن مبارك اليوم أن مجلس القيادة الرئاسي يسعى لتحقيق السلام الشامل واستعادة الامن والاستقرار في اليمن الا انه لايجد شريكا حقيقيا يؤمن بالسلام ويحرص على انجاح الجهود المبذولة لاخراج اليمن من أزمته

جاء ذلك خلال لقائه اليوم بالسفير الفرنسي لدى بلادنا جان ماري صافا القائم بأعمال السفارة الروسية لدى بلادنا يفغيني كودروف وناقش معهما كلا على حده آخر المستجدات واحدث التطورات في الازمة اليمنية في ظل الجهود المبذولة لتحقيق السلام في البلاد.

وفي اللقائين أوضح الوزير بن مبارك بأن المجتمع الدولي بات اليوم مدركا للطبيعة العدوانية لمليشيات الحوثي الانقلابية وتهديدها المستمر للأمن والسلم في اليمن والمنطقة عموما مع وجود مؤشرات قوية لبطلان الدعاية الحوثية.

مؤكدا أن مليشيات الحوثي تعرقل كل جهود إحلال السلام في اليمن ولا تكترث بالوضع المعيشي والإنساني الصعب في اليمن بل وتعمل على مفاقمتها من خلال الحرب الاقتصادية التي تشنها على الشعب اليمني.

وحمّل مليشيات الحوثي مسؤولية استمرار عرقلة معالجة قضية خزان النفط المتهالك صافر وتتعمّد على إبقائه كتهديد بيئي وانساني واقتصادي..داعيا الى عدم التسامح مع المليشيات في هذه القضية البيئية التي تهم كل دول العالم

من جانبه أكد السفير الفرنسي وقوف بلاده مع الشرعية في اليمن واستمرارها في المساهمة في حل الازمة واحلال السلام مؤكدا دعم بلاده لوحدة وأمن واستقرار اليمن.

بدوره جدد السفير الروسي حرص بلاده على تعزيز علاقاتها مع اليمن في كافة المجالات مشيرا إلى أن روسيا ستستمر في بذل كل ما هو ممكن للمساعدة في تحقيق السلام واستعادة الأمن والاستقرار.

 

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: