مصدر ينفي شائعات إعلام الإنتقالي وناشطيه عن مأرب بشأن معارك شبوة

الانباء اونلاين – مأرب

نفى مصدر  في محافظة مأرب اليوم صحة الشائعات التي تطلقها مطابخ اعلامية تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي عن محافظة مأرب منذ بداية المعركة بين الجيش الوطني والنخبة الشبوانية في مدينة عتق الخميس الماضي .

ونقل موقع العرش نيوز عن  المصدر  قوله  :أن المواجهات الحاصلة في شبوة ليس لمأرب ولا قبائل مأرب ولا سكان مأرب دخل فيه لا من قريب ولا من بعيد هذة معركة تدور بين شرعية الرئيس هادي بقيادة الجيش الوطني والمجلس الإنتقالي ممثلة بقوات النخبة الشبوانية.

واستنكر المصدر ، لجوء الوسائل الاعلامية المحسوبة على المجلس الانتقالي وناشطيه في كل مواقع التواصل الاجتماعي الى أسلوب اطلاق الشائعات والاكاذيب على محافظة مأرب والزج بها في هذه المعركة بهدف التغطية على الهزائم التي منيت بها قوات النخبة من الجيش الوطني خلال اليومين الماضيين.

مشيراً  الى ان تلك الوسائل الاعلامية تسعى من خلال مثل هذه الأساليب المفضوحة الى حرف انظار الرأي العام عن مايحدث في شبوة  وتبرير الهزائم أمام مناصريهم وحلفائهم من خلال محاولة تصوير المعركة الجارية الان مع القوات الحكومية والسلطة المحلية الشرعية بأنها معركة بين الشمال والجنوب عبر حشر محافظة مأرب وأبنائها وقبائلها في هذه المعركة ثم الترويج لمثل هذه الشائعات في وسائل اعلامها وفي مواقع التواصل على نطاق واسع.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: