تحدث عن أحداث عدن وشبوة .. ملخص لما قاله الوزير الجبواني في لقاء مع قناة اليمن (شاهد اللقاء)

الانباء اونلاين – متابعات

أكد وزير النقل  صالح الجبواني وقوف الإمارات وراء ثلاث محاولات انقلابية قامت بها مليشياتها ضد الحكومة الشرعية لتصفية الدولة في جنوب اليمن.

مبينا إن الإمارات تمارس دور المحتل في اليمن مستغلة الغطاء السياسي للدولة اليمنية لتنفيذ مشروعها في الجنوب

وقال الجبواني -في حوار مع قناة اليمن- إن “لدى الإمارات مشروع يمن مناطقي مفكك، وإن هناك إجماعا حكوميا على التخلي عنها”.

وأوضح  أن السعودية كانت إلى وقت قريب تتلقى تقاريرها عن الجنوب من المخابرات الإماراتية، لكنها الآن لديها رؤيتها الخاصة بفضل وجودها على الأرض، بحيث لم يعد هناك ما يسمى بالدور الموكل إلى الإمارات بتولي مهامها في أجزاء معينة من اليمن.

وأشار الى إن “خطر إيران واضح، لكن دور الإمارات هو دور غادر في ثياب صديق”، مضيفا أن الإمارات تريد السيطرة على منابع الثروة وسواحل اليمن لتتحكم بالمشهد كله.

وجدد وزير النقل التأكيد على أن الإمارات كان لها “أجنداتها الخاصة” منذ أن جاءت إلى اليمن ضمن التحالف، معبرا عن أمله في أن تتخذ الرياض موقفا أكثر صرامة

لافتا الى إن الحكومة  أبلغت سفراء الدول الكبرى بتفاصيل انقلاب الإمارات على الدولة اليمنية، وإنها في انتظار موقف شامل من جميع الدول حول ما يحدث في البلاد.

وعن حزب الاصلاح قال الوزير الجبواني أنها شماعة أوجدتها الإمارات لكي تمرر أهدافها، علما بأنه حزب يؤمن بالشرعية وكل قيم الدولة”.

وتطرق الى الاحداث التي شهدتها العاصمة المؤقتة عدن مطلع الشهر الجاري وأوضح أنه تم إغلاق جميع خطوط الإمداد في عدن على القوات الحكومية عندما تم الانقلاب على الحكومة، وكان للإمارات دور مباشر في ذلك.

وأضاف إن شخصا إماراتيا يدعى أبو راشد كان يتواصل مع وزير الداخلية عند انقلاب “عدن ويعرض عليه أن يسلم نفسه للحزام الأمني وسيقوم بتأمينه”.

وبخصوص القتال في شبوة، أكد الجبواني أن الإماراتيين يشرفون على القتال في تلك المنطقة، وأن طائراتهم تمد المليشيات في حضرموت بالسلاح.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: