توجيهات رئاسية لوزارتي الدفاع والداخلية وهذا مضمونها 

الأنباء اونلاين- متابعات :

أصدر رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد محمد العليمي،توجيهاته، لوزارتي الدفاع والداخلية والدوائر العسكرية والأمنية المعنية بشأن تنفيذ توصيات اللجنة الأمنية والعسكرية وتقديم كافة التسهيلات لإتمام مهامها على أكمل وجه.

جاء ذلك خلال اجتماعه برئيس واعضاء اللجنة الأمنية والعسكرية، أمس في العاصمة المؤقتة عدن بحضور عضو مجلس القيادة الرئاسي الدكتور عبدالله العليمي

وفي الاجتماع استمع الرئيس العليمي من رئيس اللجنة الأمنية والعسكرية اللواء هيثم قاسم طاهر إلى تقرير حول انجازات اللجنة  منذ تشكيلها بموجب إعلان نقل السلطة، والقرارات الرئاسية ذات الصلة، فضلا عن توصياتها وخططها المستقبلية.

وتطرق الاجتماع إلى الأوضاع العسكرية والأمنية في البلاد، وخطة التطوير الجارية لتحسين الأداء والبنى التحتية للقوات المسلحة والأمن، ورفع كفاءتها في ردع تهديدات المليشيات الحوثية المدعومة من النظام الإيراني والتنظيمات الإرهابية المتخادمة معها.

مشيدا بما حققته اللجنة الأمنية والعسكرية من نجاحات خلال فترة عملها الماضية، وما يعول عليها من آمال وتطلعات لتحقيق أهدافها المنشودة، بما في ذلك تهيئة الظروف اللازمة لتحقيق تكامل القوات المسلحة تحت هيكل قيادة وطنية موحدة في إطار سيادة القانون.

وأعرب رئيس مجلس القيادة الرئاسي عن ثقته في أن تمثل مخرجات اللجنة، نقلة مهمة في القدرة على الاستجابة الجماعية للمخاطر، وتوحيد ودعم القرار وتحسين التقديرات والخطط، وتنفيذ الأوامر والتعليمات القيادية.

مؤكدا، حرص مجلس القيادة الرئاسي على مواصلة دعمه الكامل للجنة الأمنية والعسكرية، موجها وزارتي الدفاع والداخلية والدوائر العسكرية والأمنية المعنية بتنفيذ توصياتها وتقديم كافة التسهيلات لإتمام مهامها على أكمل وجه.

يذكر أن اللجنة الأمنية والعسكرية قد شكلت في  مايو 2022، بموجب إعلان نقل السلطة من الرئيس السابق عبدربه منصور هادي إلى مجلس القيادة الرئاسي، مطلع شهر ابريل 2022

وكلفت اللجنة بمهمة دمج كافة التشكيلات العسكرية والأمنية في إطار وزارتي الدفاع والداخلية و”تحقيق تكامل القوات تحت هيكل قيادة وطنية موحدة في إطار سيادة القانون، وإنهاء الانقسام وجميع النزاعات المسلحة، ووضع عقيدة وطنية لمنتسبي الجيش، والأجهزة الأمنية”، وفق إعلان نقل السلطة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى