في بيان تاريخي .. الرئيس هادي: سنستعيد عدن ونحرر صنعاء و لن تخيفنا طائرات العابثين

الانباء اونلاين – الرياض

جدد الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، التأكيد على عزم الحكومة الشرعية على استعادة السيطرة على العاصمة المؤقتة عدن من أيادي مليشيات الإنتقالي الانفصالية المدعومة من الإمارات وإصرارها على بسط “نفوذ الدولة” فيها وإعادة مؤسساتها إليها.

و تعهد الرئيس هادي، بتحرير العاصمة صنعاء من سيطرة مليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران بعد دحر الانقلابيين وهزيمتهم وتحرير كل المحافظات من سيطرتهم

وقال الرئيس هادي في بيانه التاريخي أمس الخميس “أقول لجنودنا البواسل وقبائلنا اليمنية الأصيلة التي تدافع عن تراب وطنها وشرعيته ونظامه الجمهوري ومشروعه الاتحادي العادل في كل المحافظات.

وأضاف : لم ترهبنا أسلحة وترسانة ايران وميلشياتها وكذلك لن ترهبنا طائرات العابثين المستهدفين أرضنا” في إشارة منه الى دولة الامارات الذي قصف طيرانها الحربي قوات الجيش الوطني

وتابع عبد ربه منصور هادي قائلا: “اشد على أياديكم الطاهرة التي ستحقق لنا النصر الكبير ومن خلالها سنستعيد العاصمة المؤقتة عدن ونبسط نفوذ الدولة فيها والذي سيقربنا من النصر الأكبر والأعز في تحرير العاصمة صنعاء وهزيمة المشروع الإيراني الحوثي”

ودعا الرئيس أبناء الشعب اليمني إلى الالتفاف حول الجيش الوطني في ما وصفه بـ “المعركة المصيرية لرفض كل مشاريع التمزيق والتقزيم السلالية والمناطقية

مشدداً على ضرورة  المضي باليمن نحو مستقبل جديد، يقوم على العدل والمساواة والتنمية، يمن لن يستثني احدا”.

وجدد رئيس الجمهورية الطلب للسعودية بضرورة التدخل لإيقاف “التدخل السافر” الإماراتي، متهما الإمارات بـ “دعم مليشيات الانتقالي ماليا وعسكريا واعلاميا واستخدام طيرانه الحربي” لشن قصفا جويا ضد القوات المسلحة اليمنية.

وكان الرئيس هادي قد أصدر أمس بيانا وصف بأنه الاقوى ضد الامارات العربية المتحدة منذ بداية انطلاق تحالف دعم الشرعية في اليمن في مارس 2015 م وذلك بعد قصف الطيران الاماراتي لقوات الجيش الوطني أمس الخميس  في محافظتي أبين وعدن مخلفا اكثر من 300 شهيد وجريح من قوات الجيش الوطني ومدنيين بحسب بيان لوزارة الدفاع .

تقرأون أيضاً

أقوى بيان للرئاسة اليمنية رداً على العدوان الاماراتي على قوات الجيش الوطني ( نص البيان)

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: