برنامج الاغذية العالمي يعلن عن رقما قياسياً لعدد المستفيدين من مساعداته العذائية في اليمن

بعد شهر من استئناف نشاطه

الانباء اونلاين – متابعات

كشف برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، اليوم الجمعة، عن إحصائية باعداد اليمنيين الذين حصلوا على مساعداته العذائية في عموم المحافظات اليمنية خلال شهر أغسطس/ آب المنصرم.

وأوضح البرنامج في بيان له اليوم : إن 12.4 مليون يمنياً  حصلوا على مساعدات غذائية قدمها لهم البرنامج  لهم بعد استئناف نشاطه الاغاثي الانساني في عدة محافظات يمنية خلال شهر أغسطس/ آب الماضي.

وقال المتحدث باسم البرنامج، إيرفيه فيرهوسل، في البيان: ” إن الأرقام الجديدة من دورة التوزيع لشهر أغسطس/ آب، تشير إلى أن برنامج الأغذية العالمي وصل إلى عدد قياسي بلغ 12.4 مليون شخص ممن يعانون انعدام الأمن الغذائي.

وأضاف ..هذا أكبر عدد نصل إليه على الإطلاق”.منوها  الى أن برنامج الاغذية سبق و أن قدم  حصصا غذائية لنحو 11 مليون يمني شهريا.

وفيما وصف برنامج الاغذية هذا الرقم بالقياسي كونها المرة الأولى التي تصل فيها مساعداته الغذائية الى الفئة المستهدفة بالكامل أكد أيضا إنه لا يزال يحتاج إلى 600 مليون دولار من المانحين لتقديم شحنات غذائية لليمن دون انقطاع خلال الأشهر الستة المقبلة.

مشيرا الى أن الحصص الغذائية قد تتقلص اعتبارا من أكتوبر/ تشرين الأول، إذا لم يحصل البرنامج على تمويل.

وفي 20 يونيو/ حزيران، اعلن البرنامج تعليق نشاطه الانساني في جميع المحافظات الخاضعة لسيطرة المليشيات الحوثية بسبب تدخل المليشيات في العمل الاغاثي وضياع معظم المساعدات وعدم وصولها المواد الغذائية لمستحقيها.. مستثنيا من ذلك  برامج التغذية للأطفال المصابين بسوء التغذية وللحوامل والمرضعات.

ثم أعلن البرنامج استئناف توزيع المساعدات على نحو 850 ألف شخص بعد ذلك بشهرين في العاصمة بعد التوصل إلى اتفاق مع سلطات الحوثيين الذين يسيطرون على المدينة.

وقال البرنامج آنذاك إنه سيلجأ لعملية تسجيل بالقياسات البيولوجية لتسعة ملايين نسمة يعيشون في مناطق تحت سيطرة الحوثيين.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: