الحوثيون يهربون قاتل موالي لهم وقبائل عتمة تحذر من العواقب

الانباء اونلاين – ذمار :

حذرت قبائل عتمة بمحافظة ذمار اليوم السبت، ميليشيات الحوثي من عواقب تهريب أحد عناصر المليشيات الحوثية بعد ارتكابه جريمة قتل طالت أحد ابناء قبيلة عتمه امس في العاصمة صنعاء .

وطالبت قبائل عتمة في بيان لها ” ميليشيات الحوثي وكل العقلاء تحمل مسؤولياتهم تجاه اعادة الجاني ” علي صالح جابر ” المنحدر الى بيت السريحي بصنعاء، المتهم بقتل المواطن ” اسماعيل قايد عبدالله غيلان ” من ابناء عتمة بذمار، الى السجن وكل من يقف وراء ذلك العمل العمل الإجرامي الذي استباحوا من خلاله كل الحرمات والقوانين والاعراف.

وحذر البيان سلطات الامر الواقع الحوثيين ” ان ارواح الناس ليست رخيصة ولن نتهاون في كل ما يخص قضيتنا حتى يتم اعادة المتهم وتاخذ العدالة مجراها، ومحاسبة كل المتسترين الذين عملوا على تهريبه.

ووصف البيان ” تهريب القاتل بانه خطوة استفزازية وعمل مستهتر وجبان ومخالف لكل الشرائع والقوانين والاعراف.

و امس الجمعة اقدم  المدعو ” علي صالح جابر ” على قتل  الموطن : اسماعيل قايد غيلان المنتمي الى مديرية عتمة بذمار بعد نزاعات حاده بينهما على ارض عقارية في العاصمة صنعاء

وعقب ارتكابه جريمته احتمى القاتل الذي ينتمي الى منطقة بيت السريحي بالعاصمة صنعا، بمجموعة مسلحين حوثيين، عملوا على تهريبه الى مكان مجهول بعد الجريمة.

تابعنا في Google News

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: